وزير الخارجية الإسرائيلي يبعث رسالة "شديدة اللهجة" إلى الرئيس البرازيلي

أخبار العالم العربي

وزير الخارجية الإسرائيلي يبعث رسالة
الرئيس البرازيلي
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/x0m0

بعث وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس رسالة إلى الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو دا سيلفا عقب تصريحاته التي شبه فيها الحرب الإسرائيلية على غزة بمعاملة هتلر لليهود.

وجاء في رسالة يسرائيل كاتس: "

رئيس البرازيل.

ملايين اليهود حول العالم ينتظرون اعتذارك. هل تجرؤ على مقارنة إسرائيل بهتلر؟

أذكرك بما فعله هتلر؟ أخذ الملايين من الناس إلى الأحياء الفقيرة، وسرقوا ممتلكاتهم، واستخدموهم كعمال بالسخرة ثم بدأوا بوحشية لا نهاية لها في قتلهم بشكل منهجي. أولا بإطلاق النار، ثم بالغاز. صناعة إبادة اليهود بطريقة منظمة وقاسية.

شرعت إسرائيل في حرب دفاعية ضد النازيين الجدد الذين قتلوا كل يهودي رأوه. لا يهم لهم. كبير في السن..معاق..لقد قتلوا فتاة على كرسي متحرك. خطفوا الأـطفال. لو لم يكن لدينا جيش، لكانوا قد قتلوا عشرات الآلاف غيرهم.

عيب عليك مقارنتك غير شرعية ومضللة. عار على البرازيل والبصق في وجه اليهود البرازيليين.

لم يفت الأوان بعد لتعلم التاريخ وطلب السماح. حتى ذلك الحين - ستظل شخصية غير مرغوب فيها في إسرائيل!"

وكان يسرائيل كاتس قد أعلن لولا دا سيلفا شخصا غير مرغوب فيه، كما استدعى السفير البرازيلي لدى إسرائيل فريدريكو ماير ووبخه، على خلفية تصريحات الرئيس البرازيلي الذي شبه فيها الحرب في غزة بالمحرقة النازية.

من جهته، أفاد سيلسو أموريم، مستشار الرئيس البرازيلي، بأن قرار إسرائيل إعلان رئيس البرازيل شخصا غير مرغوب فيه هو أمر سخيف.

وذكرت القناة 13 العبرية أن البرازيل أصدرت قرارا بطرد السفير الإسرائيلي لديها بسبب الحرب على غزة.

في حين أعربت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" يوم الأحد، عن امتنانها لتصريحات الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا التي وصف فيها ما يتعرض له قطاع غزة بـ "المحرقة" النازية.

هذا واتهم الرئيس البرازيلي إسرائيل بارتكاب "إبادة" بحق المدنيين الفلسطينيين بغزة، مشبها ما تقوم به إسرائيل بمحرقة اليهود إبان الحرب العالمية الثانية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا