في الشرق الأوسط وتركيا يستعدون لنقل منتجات النفط الروسية

أخبار الصحافة

في الشرق الأوسط وتركيا يستعدون لنقل منتجات النفط الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ulf5

نشرت "أوراسيا ديلي" مقالا حول التسابق على شراء سفن متخصصة لنقل منتجات النفط الروسي.

وجاء في المقال: تشتري شركات من الشرق الأوسط وتركيا ناقلات متخصصة، عشية فرض عقوبات غربية على مشتقات النفط الروسية. يفعل مالكو السفن الأوروبيون الشيء نفسه. سيؤدي حظر استيراد المنتجات النفطية الروسية إلى الاتحاد الأوروبي إلى إعادة توجيه التدفقات النفطية وإطالة خطوط نقلها. ويمكن لمالكي السفن أن يكسبوا أموالا جيدة من خدماتهم.

فبحسب سماسرة سفن، اشترت شركات تركية وشرق أوسطية ثماني ناقلات نفط الأسبوع الماضي وحده.

وقد تصبح الهند والصين الموردين الرئيسيين للوقود إلى أوروبا. فلا تخضع المنتجات المصنوعة من الخام الروسي للعقوبات. في هذه الحالة، سيتعين على روسيا تصدير المزيد من النفط، وهو أمر ليس مربحا كثيرا للشركات، أو ستصبح الدول الآسيوية مستهلكًا رئيسيًا للمنتجات الروسية، ما يزيد من تصدير وقود الديزل والبنزين من النفط الروسي، كما يرى الخبراء.

وفي الصدد، قال المحلل الرائد في الصندوق الوطني لأمن الطاقة إيغور يوشكوف: "ربما نضطر، اعتباراً من الخامس من فبراير، إلى المناورة من أجل زيادة صادرات النفط. هذا ليس مقبولا تمامًا، لكن الواقع هو الواقع. وإلى ذلك، فإن أسطولنا مخصص للخام أكثر مما للمنتجات النفطية. وإذا كان هناك عدد كافٍ من الناقلات، فستصبح عمليات التبادل أكثر كثافة. نظرًا لأن مشتقات النفط الروسي لا تخضع لأي قيود، فقد تظهر الصورة التالية: يشتري الآسيويون منتجاتنا النفطية لأنفسهم، ويقومون بتصدير منتجات النفط الروسي بكميات أكبر".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

زلزال مدمر يضرب جنوب تركيا وشمال وغرب سوريا وتهز ارتداداته منطقة شرق المتوسط.. لحظة بلحظة