الجيش الروسي يدمّر إحدى أغلى وأحدث منظومات الدفاع الجوي الغربية في أوكرانيا

العلوم والتكنولوجيا

الجيش الروسي يدمّر إحدى أغلى وأحدث منظومات الدفاع الجوي الغربية في أوكرانيا
منصة لمنظومة IRIS-T
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xbsn

أسفرت إحدى الغارات الجوية الروسية، يوم 9 أبريل الجاري عن تدمير منظومة IRIS-T للدفاع الجوي في منطقة أوديسا الأوكرانية.

وأفادت وكالة "تاس" الروسية، نقلا عن مصادر لها في وزارة الدفاع بتدمير منصتين صاروخيتين للدفاع الجوي وعربة واحدة في منطقة المطار بأوديسا.

وقالت الوكالة إن منظومة IRIS-T  تم تدميرها لأول مرة في العملية العسكرية الخاصة بأوكرانيا في أغسطس عام 2023، وأصابتها آنذاك مسيرة "لانتسيت" الانتحارية الروسية.

يذكر أن IRIS-T SLM منظومة ألمانية الصنع، قصيرة أومتوسطة المدى، وتعد إحدى أحدث وأغلى منظومات الدفاع الجوي المسلمة لأوكرانيا، ويصل ثمنها إلى 300000 يورو، وتم تصميمها نهاية التسعينيات، ودخلت المنظومة القصيرة المدى الخدمة في الجيش الألماني عام 2015، أما المنظومة المتوسطة المدى فدخلت الخدمة عام 2022.

تجدر الإشارة إلى أن بطارية واحدة من منظومة IRIS-T تتكون من 3 منصات مدولبة لإطلاق الصواريخ، وعربة قيادة قد يبعد موقعها عن المنصات مسافة 20 كيلومترا، وتحمل كل منصة 8 صواريخ، وبمقدور عربة القيادة تتبع وإطلاق 24 صاروخا في وقت واحد. وتستطيع المنظومة التصدي لصواريخ "جو-أرض" والصواريخ المجنحة، وبما في ذلك الصواريخ المحلقة على الارتفاع المنخفض مثل "كاليبر" الروسية.

يبلغ طول صاروخ IRIS-T  ثلاثة أمتار، قطره 0.127 متر، الوزن عند الإطلاق 87.4 كيلوغرام، مدى الإطلاق 25 كيلومترا، ارتفاع الإطلاق 20 كلم، سرعة التحليق 3672 كلم/ساعة.

المصدر: روسيسكايا غازيتا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل ورفاقه في مدينة تبريز